أخبار الشركة والبيانات الصحفية

 
شركة الزامل لمعدات المعالجة تحقق إنجازاً متميزاً في تصنيع أحد المكونات النووية
21-ديسمبر-2017
حققت شركة الزامل لمعدات المعالجة مؤخراً إنجازاً بارزاً في تصنيع أحد المكونات النووية، حيث استكملت بنجاح تصنيع خزان حوض مفاعل نووي ليكون بمثابة حظيرة خارجية لأول مفاعل نووي للأبحاث في المملكة، والذي سيتم تركيبه في مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية في الرياض بالمملكة العربية السعودية.

ويُعد هذا الإنجاز أولوية غير مسبوقة لشركة وطنية عملاقة في تصنيع أحد المكونات النووية من فئة السلامة النووية بناءً على المعايير الدولية، مما يُثبت قدرة شركة الزامل للحديد على مواكبة متطلبات مشاريع إنتاج الطاقة النووية حسب الخطط المستقبلية الموضوعة للمملكة.

وقد تم تصميم وتصنيع خزان حوض المفاعل الجديد بناءً على المقاييس الدولية ووفقاً لمتطلبات التصميم الأساسية التي حددتها شركة "INVAP" الأرجنتينية، حيث تم تصنيع الحوض بناءً على المعايير الدولية الصارمة الخاصة بتصنيع المعدات النووية خلال جميع مراحل الإنتاج، بدءاً من شراء المواد وحتى شحن المُنتج النهائي. كما تم بناءه داخل غرفة معقمة خاصة بما يتوافق مع الإرشادات والمعايير الصارمة لتصنيع المكونات النووية.

وتم رصد وتتبع جميع أنشطة التصنيع من قبل العاملين بالشركة باستخدام سلسلة من خطوات المراقبة والفحص والاختبار. وشهد جميع عمليات التفتيش والاختبارات المختلفة خلال مراحل الإنتاج ممثلون من كل من مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية وشركة "INVAP".

وقد وفر التصنيع الناجح لخزان حوض المفاعل تجربة قيّمة أسهمت في تعزيز قدرات الشركة الحالية، وإعدادها لتصنيع مجموعة أوسع من المكونات الأساسية التي ستكون ضرورية ومطلوبة من أجل التنفيذ المُقبل لبرامج الطاقة النووية في المملكة العربية السعودية.